كتب – محمد سعد

نظم الاتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية وشركة إكستريد للمعارض بعثة تجارية عربية إلى سلطنة عمان خلال الفترة من 20 إلى 26 نوفمبر 2017 تحت شعار “سلطنة عمان أرض الفرص التجارية والإستثمارية” بالتعاون والتنسيق مع شركة الساحل الشرقى العمانية لتنظيم المعارض برعاية شركة قطونيل، وبدعم ومساندة كل من هيئة تنمية الصادرات المصرية والهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات “إثراء” بعمان.

حيث صرح السفير عبد المنعم محمود أمين عام الإتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية أن تنظيم البعثة التجارية العربية يأتى فى إطار خطة الإتحاد لتنمية التجارة والإستثمارات العربية البينية، وجاء إختيار سلطنة عمان كمقصد للبعثة نظرا لما تقدمه من فرص متنامية للتجارة والإستثمار لرجال الأعمال ، وما يتمتع به إقتصادها من درجة عالية من الإستقرار والشفافية ، ولموقعها الاستراتيجي المتميز المواجه لمراكز النمو في الاقتصاديات الآسيوية الناشئة، وما تمتلكه من موارد طبيعية كامنة، وما تشهده من تحسن في سهولة ممارسة الأعمال. وقد سعت البعثة إلى تعزيزالإستفادة القصوى من إتفاقيات التعاون الاقتصادي والفني المبرمة بين سلطنة عمان والدول العربية وخاصة جمهورية مصر العربية والتى نصت صراحة على تشجيع قيام مشروعات اقتصادية مشتركة وتنظيم التعاون الاقتصادي بين البلدين.

ولقد ترأس البعثة أحمد الديب مستشار الإتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية وشارك فيها من شركة إكستريد إيهاب أبو الشامات مدير عام الشركة وبسمة حمايدى مستشارة التسويق وعشرة شركات فى قطاعات الصناعات الغذائية والخضر والفاكهة الطازجة المنسوجات والمفروشات والملابس الجاهزة ومواد البناء والسيراميك والأدوات الصحية والأجهزة والأدوات المنزلية، وهذه الشركات هى: الزهراء للطحينة والحلويات – النعناعية للصناعة والتجارة – سفن سكاى للصناعات الغذائية – كابيتال إنترناشيونال – تاون تيم – توريد للصناعات النسيجية – لانجرى دعدوش إيجيبت- القماصيا للمنسوجات – السكمانى للصناعة النسجية – المتحدة للتصنيع.

وقد بدأت البعثة عملها بالإجتماع مع نسيمة البلوشى مدير عام تنمية الصادرات والقائم بأعمال تنمية الإستثمار ونائب رئيس الإتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية بمقر الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات العمانية “إثراء” ، حيث تم إعطاء المشاركين فكرة عن مزايا وفرص الاستثمار فى سلطنة عمان ، كما تم تنظيم زيارة ميدانية للمؤسسة العامة للمناطق الصناعية للتعرف على الإستثمارات الصناعية القائمة، كما تم ترتيب زيارات ميدانية لعدد من المناطق الصناعية، حيث أبدى عدد من رجال الأعمال المشاركين رغبتهم فى الإستثمار فى مجال الصناعات النسيجية والصناعات الغذائية، من خلال اللقاءات التى تمت مع مستثمرين عمانيين بهدف الإستثمار المشترك فى هذه القطاعات.

ولقد تخلل البعثة تنظيم عدد من اللقاءات الثنائية الناجحة بين المصدرين المشاركين فى البعثة والمستوردين ومحلات الهايبر ماركت العمانية، أسفرت عن إتقاقات مبدئية لتصدير عدد من المنتجات المصرية من قطاع الصناعات الغذائية والفواكه الطازجة ومواد البناء والملابس الجاهزة. ومن المتوقع أن يشهد حجم الصادرات الصناعية المصرية إلى سلطنة عمان نموا ملحوظا خلال الشهور القادمة.