قاد الحمامة البيضاء سفير السلام موشيه فريدمان سفير السلام بالمرصد الدولي للاعلام و الدبلوماسية الموازية. و حاخام  طائفة اليهود الأورتدكس بالنمسا و الحائز على جائزة نوبل للسلام و الرافض للادعاءات الصهيونية بأرض الميعاد…..جولة حول العالم للدفاع عن السلم و السلام بين شعوب العالم. و ليؤكد للعالم أن اليهودية ليست هي الصهيونية.

الحمامة البيضاء دشن مشروعه لهذا العام بزيارة المملكة المغربية مشاركا بالندوة الفكرية المنظمة بمراكش حول دور إمارة المؤمنين في استتباب الامن و الاستقرار بالمغرب شهر فبراير الماضي. ثم بعد ذلك واصل زياراته لبعض الدول العربية والإسلامية و الأوروبية و الآسيوية ليختار في هذه المحطة بيروت لما لها من رمزية في هذا الوقت من العام حيث يستعد المسلمين لإستقبال العام الهجري الجديد 1439. ثم  لقربها  من فلسطين ليدلي بتصريح لمحطة تلفزيون الجديد عن أسباب اختيار لبنان لنشر رسالة السلم و السلام.

و قد صرح في وقت سابق  خلال مشاركته بندوة مراكش  شكره العميق  لملك المغرب محمد السادس نصره الله  ووصفه بالحكمة والنظر العميق كما أشاد  بالمغرب في مجال الأمن والاستقرار.

و قال بان المغرب هو البلد الوحيد في العالم العربي والإسلامي الذي يزوره الانسان ويحس بالأمن. مع الإشادة بالمناهج التربوية والتعليمية التي تلقن الشباب مبادئ التسامح والسلام والأمن .

سعيد لكراين

منسق المرصد بالشرق الاوسط والعالم العربي