يتشرف المرصد الدولي للاعلام و الدبلوماسية الموازية باستدعاء شخصيات هامة مرموقة داخل و خارج الوطن للمشاركة في أشغال الندوة الفكرية المنظمة بمدينة مراكش تحت عنوان:” دور إمارة المؤمنين في استتباب الامن و الاستقرار بالمغرب.” لإعطاء إضافة نوعية للحدث، فقمنا بمراسلة كل مكاتبنا و فروع المرصد فتأكد لنا حضور مدير مكتبنا بمسقط و موريتانيا وبلجيكا

سعادة السفير الدكتور محمد سعد عباس من جمهورية مصر العربية يؤكد المشاركة في الندوة الفكرية المزمع تنظيمها بقاعة الاجتماعات الكبرى التابعة للمجلس الجماعي لمدينة مراكش  قادما من سلطنة عمان. بعد ان اعتذر عن كل مواعيده و التزاماته ليتفرغ لهذا الموعد الذي يعتز بالمشاركة فيه دعما لجهود المملكة في نشر رسالة التسامح و التعايش و اشاعت روح السلم والأمن و السلام.

الدكتور محمد سعد المعين أخيرا سفيرا للسلم و السلام من طرف رابطة العالم الإسلامي ببروكسل بمناسبة انعقاد المؤتمر العالمي للسلم و التعايش  بين الشعوب بمقر البرلمان الأوروبي شهر مارس المنصرم.

يعد الدكتور محمد سعد من أبر رجال الإعلام و الصحافة العرب بمنطقة الشرق الأوسط و أوروبا. صديق المملكة المغربية حيث تربطه بها صدقات كثيرة و ذكريات جميلة رسخت فيه حب و عشق المملكة، و هو الذي أسره سحر المغرب و كتب عنه في مناسبات عديدة.

مدير تحرير مجلة الأسرة العمانية و مدير مكتب اليوم السابع بمسقط…

فالرجل بصم على حضور متميز  بالعديد من الدول و في مختلف المناسبات . بمشاركته في العديد من اللقاءات و المؤتمرات.  يتمتع الرجل بشبكة واسعة من الاتصالات مع العديد من الشخصيات العامة في مجالات مختلفة، و هو المعروف بمهنيته و خبرته الواسعة، و بأخلاقه العالية و طيبته و ابتسامته التي لا تفارق محياه فرض الرجل احترامه على جميع معارفه و أصدقائه.

كل هذه الامكانيات و الطاقات اهلته ليكون فعلا سفيرا للسلم و السلام.

ويحضر مع  الدكتور محمد سعد رجل الأعمال العماني حسن بن سالم بن سعيد التوبي

ويوجد من بين المدعوين كذلك  الشيخ بشير صار من موريتانيا مقدم الطريقة التيجانية بنواكشوط عضو في تكتل الأئمة والعلماء من اجل حقوق المرأة والطفل بموريتانيا وهو مدير مكتب المرصد هناك

كما يحضر هذه الندوة الإعلامي الدولي رضوان بشيري مدير مكتب المرصد ببلجيكا و مُعتمد لدى الاتحاد الأوربي، وصحافي بمجلة “LE RELAIS MAGAZINE” الدولية